الصيرفة الإسلامية

يشكل بنك أبوظبي التجاري للصيرفة الإسلامية جزءاً من إطار عمل الحوكمة والإشراف بالبنك ويتبع إلى الإدارة العليا للبنك.

وبالإضافة إلى ذلك، يتم التأكد من مطابقة أعمال الصيرفة الإسلامية لأحكام الشريعة الإسلامية من قبل لجنة للفتوى والرقابة الشرعية مكونة من ثلاث علماء تعمل طبقاً لمعايير مجلس الخدمات المالية الإسلامية وتلتزم بإرشادات هيئة المحاسبة والمراجعة للمؤسسات المالية الإسلامية.

ويحتفظ البنك بمجموعة منفصلة من دفاتر الأستاذ العام والحسابات للتأكد من تحقيق الفصل التام لدفاتر وسجلات حسابات الصيرفة الإسلامية طبقاً لمعايير هيئة المحاسبة والمراجعة للمؤسسات المالية الأسلامية. ولهذا الغرض قام البنك بتعيين محاسب مستقل للصيرفة الإسلامية ويقوم بتمرير كافة معاملات الصيرفة الإسلامية من خلال نظام مصرفي إسلامي مستقل. ويتم التعامل مع الحسابات الخاصة بأعمال الصيرفة الإسلامية داخلياً بينما يتم إعتماد حسابات شركة أبوظبي التجاري للتمويل الإسلامي ش .م .م بواسطة أعضاء مجلس إدارتها. وتتضمن الحسابات الموحدة للبنك نتائج أعمال بنك أبوظبي التجاري للصيرفة الإسلامية.

وتجتمع لدى الفتوى والرقابة الشرعية مرة كل ثلاثة أشهر مع بنك أبوظبي التجاري للصيرفة الإسلامية لمراجعة تقدم سير الأعمال والإشراف على العمليات اليومية والتأكد من مطابقتها لأحكام الشريعة الإسلامية. ويتم أيضاً إبقاء هيئة الفتوى والرقابة الشرعية على علم بصفة منتظمة بإستراتيجية وسياسات وإجراءات البنك . ولتسهيل عملية الرقابة الشرعية، يتواصل البنك مع دار الشريعة وهي مؤسسة إستشارات شرعية تقوم بدور المنسق الشرعي.

وتصدر هيئة الفتوى والرقابة الشرعية فتاوى بخصوص جميع المنتجات لتأكيد مطابقة تلك المنتجات لأحكام الشريعة الإسلامية . وتتضمن هذه العملية الموافقة على هيكل المنتج وكذلك العقد الإسلامي والوثائق القانونية والإجراءات التشغيلية وكافة الأدبيات المرتبطة بالمنتج. وتصدر الفتاوى بواسطة هيئة الفتوى والرقابة الشرعية ويتم نشرها على الموقع الإلكتروني للبنك وعرضها في فروع البنك ــ يرجى مراجعة www.adcbislamic.com.

وتستخدم الودائع الإسلامية لتمويل القروض الإسلامية ويتم إستثمار أي مبالغ زائدة في إستثمارات متوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية. وتم كذلك تخصيص وحدة في دائرة الخزينة العامة لإدارة التمويل الإسلامي. ويخضع الموظفون إلى تدريبات في جميع مجالات المنتجات والعمليات المتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية، ويتم تحديث معلومات هؤلاء الموظفين بصفة مستمرة.